نصائح لزملائنا الصحفيين في زمن كورونا

الصفحة الرئيسية > أفكار > نصائح لزملائنا الصحفيين في زمن...

نصائح لزملائنا الصحفيين في زمن كورونا

 

سلام عمر 

زملائي الأعزاء، أعلم أنه سواء كان الغد عيد الأضحى أو عيد الفطر، ان شهد يوم غد هجوم داعش أو كنتم تُغَطُّون الأخبار المتعلقة بفيروس كورونا، فأنتم تؤدون واجبكم الصحفي تحت كل الظروف، و غالبا لا تُثَمَّن جهودكم كما ينبغي.

لكي تكونوا سالمين و لكي لا يُحرَمَ المجتمع من المعلومات الصحيحة و الدقيقة نرجو منكم اتباع هذه الارشادات التي أكدت عليها (شبكة الصحفيين الدوليين).

أولاً: يجب أن تحموا أنفسكم بصورة جيدة، بدونكم لن تصل أية قصة محلَها.

ثانياً: نرجو أن تُنقَل أخباركم و قصصكم كما هي، في وقت الأزمات تكثر المعلومات و لكن اغلبها غير موَثَّقة. اذا لم تكن متأكدا فلا تنشر الخبر. أن تكون الأخبار شحيحة أفضل من أن تكون غير موثقة. تجربتك الصحفية ستكون محل اختبار من قبل قُرّائِك الذين سيتابعون كيفية تعاملك مع فيديو حول طبيب يَدَّعي أن أمريكا هي التي وراء تفشي الفيروس.

ثالثاً: في هذه المرحلة حاول أن تركز على اِعداد التقارير و نقل المعلومات بدل المواضيع التحليلية أو الخاصة بجهود ايجاد علاج لكورونا، يعتقد خبراء هذا المجال أنه من السابق لأوانه أن يأتي أي شخص و يحلل وباء كورونا، شخص خبير بنشاطات الجماعات المسلحة في العراق لا يمكنه أن يحلل كيفية انتقال فيروس كورونا.

رابعا: نرجو منكم استخدام عناوين و مانشيتات صحيحة و دقيقة الى حين انتهاء هذه الأزمة، هذا ليس وقت خداع القارئ. لا تبالغ

خامساً: التدقيق، ثم التدقيق ثم التدقيق. ليست كل الأرقام صحيحة، أهم شيء هو ان تكون الجهات المعنية المصدر الرئيسي أثناء اجراء المقارنة للأرقام و المعلومات.

سادساً: تُعتبر هذه الأزمة فرصة لتنامي الخطابات العنصرية و خطابات الكراهية. رجاءا لا تكرر اسم "الصين" حين ذكرك لاسم فيروس كورونا، الفيروس ليس مرتبطا بشعب أو مدينة معينة.

سابعاً: من الضروري جدا أخذ تصريحات من أطباء مختصين بفيروس كورونا، و اِعداد اسئلة جيدة، النتيجة ستكون متمثلة بموضوع صحفي جيد و قَيِّم.

ثامناً: من المهم أن تاخُذ قسطك من الراحة، تغطية أخبار الأزمات و أخبار مماثلة لفيروس كورونا ستؤثر على راحتك النفسية، لذا فان الاسترخاء و الراحة ضروري.

تاسعاً: لا تبحث فقط عن المواضيع و العناوين البَرّاقة. هناك العديد من المواضيع المفيدة لمواجهة فيروس كورونا و التي ربما لن تضمن لك الكثير من اللايكات و لكنها توفر معلومات قيمة جدا. ليس نشر عدد المشاركين هو المهم فقط، بل طريقة غسل اليدين و التعليمات المتعلقة بطرق الوقاية هي مهمة ايضا.

عاشراً: بانتهاء الفيروس، لن ينتهي عملك الصحفي، بعد زوال المخاطر ستركز مهمتنا الصحفية المقبلة على كيفية تعامل الساسة مع الأزمات، أو على الدروس و العِبَر التي تعلمناها من هذا الفيروس.

 

 

مدرب صحفي - رئيس تحرير كركوك ناو

  • بيت الاعلام العراقي

    الازمة الاقتصادية في البلد.. تغطية اعلامية عبر "ناظور سياسي"

    يرصد "بيت الاعلام العراقي" في تقريره الثاني والخمسون، التغطيات الإعلامية لوسائل الاعلام المحلية للازمة الاقتصادية التي تواجه البلاد منذ انتشار وباء كورونا، وما تبعها من انهيار أسعار النفط وتراجع التجارة العالمية.

  • بيت الاعلام العراقي

    6 مذكرات قبض بحق صحفيين ومدونين عراقيين.. مطاردة شرسة في النجف

    أصدر القضاء العراقي 6 مذكرات قبض طالت واحدة منها صحفياً في محافظة النجف بسبب انتقاده "استحواذ" قيادي في تيار سياسي نافذ على قطعة أرض في المحافظة، فيما شملت المذكرات الخمسة الأخرى مدونين في محافظة نينوى شمال العراق، انتقدوا "سوء الخدمات" في مستشفيات مدينة الموصل الأمر الذي اعتبره مدير دائرة صحة المحافظة "تهديداً" لشخصه، فيما طالت مذكرة القبض السادسة صحفية عراقية بارزة تعمل في وسائل إعلام دولية.

  • شبكة الصحفيين الدوليين

    دليل موسوعي يشرح خطوات إنتاج قصص صحفية مدعومة بالبيانات

    يمكنك الآن "إنتاج قصص صحفية مدفوعة بالبيانات" بسهولة وذلك من خلال الاستفادة من "الدليل الموسوعي لصحافة البيانات" الذي احتضنته شبكة "أريج" كمورد مفتوح المصدر للباحثين، والصحافيين الاستقصائيين، والطلاب وغيرهم من الفئات الذين يمكنهم الاستفادة من الدليل الذي يقع في حوالى 2144 صفحة، ويحتوي على العديد من الأمثلة، والتطبيقات، والنصائح باللغتين العربية والإنجليزية حول: "أنواع البيانات وطرق الحصول عليها"، و"خطوات إنتاج قصة مدفوعة بالبيانات"، و"قواعد التمثيل البصري للبيانات"، وغيرها من الموضوعات المهمة ال

  • بيت الاعلام العراقي

    إعلام الأقليات.. معركة خاسرة امام الحيتان الكبيرة

    يرصد "بيت الاعلام العراقي" في تقريره الواحد والخمسون وسائل الاعلام التابعة الى المكونات والأقليات العراقية، وسط الكم الهائل من الفضاء الإعلامي في البلاد، على مختلف توجهاته السياسية والحزبية والدينية والاجتماعية، ضمن سلسلة تقارير خاصة سينشرها "بيت الاعلام" بحلول نهاية العام الحالي حول المكونات والأقليات في البلد.

كيف تقرأ الصحف اليومية العراقية؟

  • النسخة الورقية
  • النسخة الألكترونية