مقتل مصور حربي بانفجار عبوة ناسفة في ديالى

الصفحة الرئيسية > أخبار وملفات > مقتل مصور حربي بانفجار عبوة...

 

بيت الإعلام العراقي

قال مرصد الحريات الصحافية في العراق، إن مصوراً في قناة الغدير الفضائية "استشهد، يوم ٢٣ يناير ٢٠١٥، اثناء تغطيته الصحفية للمعارك التي تخوضها قوات الجيش العراقي وقوات الحشد الشعبي في قضاء المقدادية التابع لمحافظة ديالى، بعد انفجار عبوة ناسفة بالقرب منه".

ونقل المرصد في بيان صحافي، عن هشام البيضاني مراسل قناة الغدير الفضائية، إن زميله "علي الانصاري اصيب اثناء تغطيته المعارك التي تخوضها القوات الامنية العراقية وقوات الحشد الشعبي ضد تنظيم (داعش) في محافظة ديالى، حيث أصيب بقدميه لكن استمرار النزيف اودى بحياته".

وأشار المرصد إلى أن الانصاري "أحد مؤسسي قناة الغدير الفضائية، ومسؤول مركز توثيق اثار الشهداء فيها، وكان قد اوفد قبل يومين الى محافظة ديالى لتغطية المعارك هناك".

وبحسب احصاءات قال مرصد الحريات الصحافية إنه أجراها منذ عام 2003، فقد قتل 277 صحفيا عراقيا وأجنبيا من العاملين في المجال الإعلامي، بضمنهم 164 صحفياً و63 فنيا ومساعدا اعلاميا لقوا مصرعهم اثناء عملهم الصحفي.

  • بيت الاعلام العراقي

    "كورونا" في الاعلام المحلي: اقحام السياسة.. وضعف التغطيات المتخصصة

    يرصد "بيت الاعلام العراقي" في تقريره السابع والاربعون التغطيات الاعلامية المحلية لوباء "كورونا" وكيفية تعاطي وسائل الاعلام المختلفة مع الوباء، في وقت تتصاعد المخاوف المحلية من انتشاره وسط احصاءات مقلقة حول نسبة الاصابات الى الوفيات.

  • سلام عمر 

    سلام عمر 

    نصائح لزملائنا الصحفيين في زمن كورونا

  • حسين داود

    حسين داود

    "كورونا" وأزمة الاعلام العراقي!

  • أسباب كثيرة تجعل من الصحافة الصحية ركيزة أساسيّة في الإعلام الرائد

    لم أكن أفكّر بأنني سأصبح صحفيًا صحيًا. حتى اليوم، لا أعتقد أنني كذلك، ولكن بعد أكثر من 16 عامًا من الخبرة، لدي احترام جديد لأولئك النساء والرجال الذين يغطّون القضايا الصحية، أدركت أيضًا أنه وبعكس ما يعتقد كثيرون، فإنّ هذه الوظيفة تتطلب المهارة والالتزام فقط لإتقان الأساسيات.

كيف تقرأ الصحف اليومية العراقية؟

  • النسخة الورقية
  • النسخة الألكترونية