من نحن

الصفحة الرئيسية > من نحن

عن "بيت الاعلام العراقي"...

 

"بيت الإعلام العراقي" مؤسسة عراقية مستقلة أنشأها مجموعة من الصحفيين والاكاديمين والقانونين العراقيين، الهدف منها رصد الظواهر الإعلامية في العراق، وتطوير ماكنة الإعلام المستقل، فضلا عن مراقبة نزاعات الميديا المحلية في إشاعة العنف والكراهية والتحريض على العنصرية بكافة اشكالها. انطلق عمل بيت الإعلام العراقي في الأول من كانون الثاني/يناير 2015، عبر إصدار سلسلة تقارير مختلفة تجاوزت اربعون تقريرا وبثلاث لغات (عربية، إنكليزية، كردية)، ومجموعة من المتابعات والقصص ومقالات الرأي تناولت أهداف المؤسسة.

 

 

سه‌باره‌ت به‌ "ماڵی راگه‌یاندنی عیراقی"

 

"ماڵی راگه‌یاندنی عیراقی" دامه‌زراوه‌یه‌كی عیراقی سه‌ربه‌خۆییه‌ و كۆمه‌ڵێك رۆژنامه‌نوسی ئه‌كادیمی و یاساناسی عیراقی‌ دایانمه‌زراندووه‌ و ئامانجی چاودێریكردنی دیارده‌كانی‌ رۆژنامه‌وانییه‌ له‌ عیراق و په‌ره‌پێدانی‌ میدیایی سه‌ربه‌خۆ، له‌گه‌ڵ چاودێریكردنی ململانییه‌كانی‌ میدیا ناوخۆییه‌كان له‌ بڵاوكردنه‌وه‌ی توندویژی و رق و كینه‌ و هاندان بۆ ره‌گه‌زپه‌رستی به‌هه‌موو شێوه‌كانییه‌وه‌. ماڵی راگه‌یاندنی عیراقی‌ له‌ مانگی كانونی دووه‌می 2015 كاره‌كانی‌ ده‌ستپێكرد، له‌ رێگه‌ی بڵاوكردنه‌وه‌ی‌ زنجیریه‌ك راپۆرتی جۆراوجۆره‌وه‌ كه‌ ژماره‌یان زیاتر له‌ چل راپۆرتن به‌ زمانه‌كانی (عه‌ره‌بی، ئینگلیزی، كورد)، له‌گه‌ڵ كۆمه‌ڵێك بابه‌تی به‌دواداچون و چیرۆك و وتار كه‌ باسیان له‌ ئامانجه‌كانی ده‌زگاكه‌ كردووه‌.

 

About "Iraqi Media House"

 

The Iraqi Media House is an independent Iraqi institution established by a group of Iraqi journalists, academics and lawmakers. It aims to monitor the media phenomena in Iraq, develop the independent media machine, and monitor local media conflicts in spreading violence, hatred and incitement to racism in all its forms. Iraqi Media House's work was launched on 1st of January, 2015 through the publication of a series of 40 reports and three languages (Arabic, English and Kurdish) and a series of follow-up, stories and opinion articles on the Foundation's objectives.

  • بيت الاعلام العراقي

    التغطيات الاعلامية لأزمة الجفاف..خبرات خجولة وسطحية المضمون

    يرصد "بيت الاعلام العراقي" في تقريره التاسع والثلاثون التغطية الاعلامية لأزمة الجفاف والتغير المناخي في البلاد وتداعياتها على الزراعة والصناعة وانعكاسها على صراعات بين المحافظات من جهة وصراعات قبلية من جهة اخرى على المياه، اذ يعتبر العراق احد البلدان التي لا تمتلك خطط لمواجهة ازمة الاحتباس الحراري العالمية.

  • الإعلام البيئي والتنمية المستدامة

    يثير موضوع علاقة الإعلام البيئي بالتنمية المستدامة، جدلا واسعا بين العديد من المهتمين ، سواء الدين يشتغلون في مجال الإعلام و الاتصال أو في مجالات معرفية وعلمية أخرى.

  • مصادر الحصول على صور الاقمار الصناعية واستخدامها في التغطيات الصحفية

    تعد الصور الملتقطة بالأقمار الصناعية وسيلة فعالة، عندما يتعلق الأمر بالاستكشاف والتحليل، ويستخدمها الصحفيون عند تغطية موضوعات مثل: الصراعات، تغير المناخ، ازمة الجفاف، اللاجئين، حرائق الغابات، أنشطة التعدين غير المشروعة، انسكابات النفط، إزالة الغابات، العبودية.. وموضوعات أخرى متعددة.

  • التغطية الصحفية العالمية للتغير المناخي.. من الهامش الى اولوية نشرات الاخبار

    في باريس، تجمع نحو 150 من زعماء العالم في مؤتمر الأمم المتحدة السنوي للأطراف (COP). هناك، سيعملون على وضع اتفاقية دولية ملزمة قانوناً تهدف إلى وقف مد تغير المناخ العالمي، وهي الاتفاقية الأولى من نوعها منذ بروتوكول كيوتو 1997.

كيف تقرأ الصحف اليومية العراقية؟

  • النسخة الورقية
  • النسخة الألكترونية