من نحن

الصفحة الرئيسية > من نحن

عن "بيت الاعلام العراقي"...

 

"بيت الإعلام العراقي" مؤسسة عراقية مستقلة أنشأها مجموعة من الصحفيين والاكاديمين والقانونين العراقيين، الهدف منها رصد الظواهر الإعلامية في العراق، وتطوير ماكنة الإعلام المستقل، فضلا عن مراقبة نزاعات الميديا المحلية في إشاعة العنف والكراهية والتحريض على العنصرية بكافة اشكالها. انطلق عمل بيت الإعلام العراقي في الأول من كانون الثاني/يناير 2015، عبر إصدار سلسلة تقارير مختلفة تجاوزت اربعون تقريرا وبثلاث لغات (عربية، إنكليزية، كردية)، ومجموعة من المتابعات والقصص ومقالات الرأي تناولت أهداف المؤسسة.

 

 

سه‌باره‌ت به‌ "ماڵی راگه‌یاندنی عیراقی"

 

"ماڵی راگه‌یاندنی عیراقی" دامه‌زراوه‌یه‌كی عیراقی سه‌ربه‌خۆییه‌ و كۆمه‌ڵێك رۆژنامه‌نوسی ئه‌كادیمی و یاساناسی عیراقی‌ دایانمه‌زراندووه‌ و ئامانجی چاودێریكردنی دیارده‌كانی‌ رۆژنامه‌وانییه‌ له‌ عیراق و په‌ره‌پێدانی‌ میدیایی سه‌ربه‌خۆ، له‌گه‌ڵ چاودێریكردنی ململانییه‌كانی‌ میدیا ناوخۆییه‌كان له‌ بڵاوكردنه‌وه‌ی توندویژی و رق و كینه‌ و هاندان بۆ ره‌گه‌زپه‌رستی به‌هه‌موو شێوه‌كانییه‌وه‌. ماڵی راگه‌یاندنی عیراقی‌ له‌ مانگی كانونی دووه‌می 2015 كاره‌كانی‌ ده‌ستپێكرد، له‌ رێگه‌ی بڵاوكردنه‌وه‌ی‌ زنجیریه‌ك راپۆرتی جۆراوجۆره‌وه‌ كه‌ ژماره‌یان زیاتر له‌ چل راپۆرتن به‌ زمانه‌كانی (عه‌ره‌بی، ئینگلیزی، كورد)، له‌گه‌ڵ كۆمه‌ڵێك بابه‌تی به‌دواداچون و چیرۆك و وتار كه‌ باسیان له‌ ئامانجه‌كانی ده‌زگاكه‌ كردووه‌.

 

About "Iraqi Media House"

 

The Iraqi Media House is an independent Iraqi institution established by a group of Iraqi journalists, academics and lawmakers. It aims to monitor the media phenomena in Iraq, develop the independent media machine, and monitor local media conflicts in spreading violence, hatred and incitement to racism in all its forms. Iraqi Media House's work was launched on 1st of January, 2015 through the publication of a series of 40 reports and three languages (Arabic, English and Kurdish) and a series of follow-up, stories and opinion articles on the Foundation's objectives.

  • بيت الاعلام العراقي

    "تظاهرات اكتوبر": تغطيات خجولة.. وحظر الانترنيت فشل في حجب الاحداث على مواقع التواصل الاجتماعي

    يرصد "بيت الاعلام العراقي" في تقريره الثالث والاربعون التغطيات الاعلامية للتظاهرات التي شهدها العراق مطلع تشرين الاول (اكتوبر) 2019 وما تبعها من حظر شبكة الانترنيت بشكل كامل من قبل الجهات الرسمية لأيام عدة.

  • بيت الاعلام العراقي

    عشرات الصحفيين يفرّون من بغداد ومحافظات الجنوب خوفا من تهديدات مجهولة

    سجل "بيت الاعلام العراقي" ظاهرة فرار العشرات من الصحفيين من بغداد ومحافظات الجنوب خلال التظاهرات التي شهدتها البلاد مطلع تشرين اول (اكتوبر) الحالي، تزامنت مع حملة تضييق غير مسبوقة من قبل السلطات الرسمية على وسائل الاعلام وهجمات نفذها مسلحون مجهولون على قنوات عديدة تضمنت تكسير ممتلكات قنوات وايقاف بثها، ترافقت مع تهديدات مباشرة وغير مباشرة تلقاها عشرات الصحفيين والاعلاميين بسبب تغطية التظاهرات.

  • Dozens of Journalists are Fleeing Baghdad and the Southern Provinces for Fear of Unknown Threats

    The Iraqi Media House recorded the phenomenon of the flight of dozens of journalists from Baghdad and the southern provinces during the demonstrations that took place in Iraq in early October. This phenomenon coincided with an unprecedented crackdown by the official authorities on the media and accompanied by attacks made by unknown gunmen on many channels. They broke the property of the channels and stopped their broadcast. In addition, dozens of journalists and media workers received direct an

  • بيت الاعلام العراقي

    "الاقليات" في الاعلام العراقي.. انحسار التغطية وقصورها في مواكبة اوضاعهم

    يرصد "بيت الاعلام العراقي" في تقريره الثاني والاربعون التغطيات الاعلامية لقضايا الاقليات والمكونات الدينية والعرقية والقومية ومسائل التنوع الاجتماعي في العراق على مدى عام كامل، ضمن سلسلة تقارير رصد متخصصة في الموضوع لأهميته القصوى لجهة القصور الذي يعاني منه.

كيف تقرأ الصحف اليومية العراقية؟

  • النسخة الورقية
  • النسخة الألكترونية